السياحه في كييف وافضل 10 اماكن سياحيه في كييف تستحق الزيارة

كونها العاصمة، وتبعًا لتاريخها الممتد لأكثر من 1400 عام، تكون كييف واحدة من أهم وجهات السفر في شرق أوروبا، وتلك حقيقة ملحوظة، حيث أن السياحه في كييف تزداد رواجًا عامًا بعد عام، وتتصدر أبرز قوائم ترشيحات السفر العالمية مُتخطية وجهات ومدن سياحية كثيرة، فقد ساهم هذا التاريخ المديد في تَشكُّل المدينة من عشرات المواقع التاريخية، واحتضانها معالم وآثار لحقب زمنية سحيقة وحضارات متعاقبة، إلى جانب تمتعها بمظاهر ومكونات التحضر والمدنية الغربية، وبخاصة من بعد الاستقلال التام عن الاتحاد السوفيتي مطلع العام 1991م والتوجه اجتماعيًا وسياسيًا وثقافيًا قِبَلَ الغرب.

افضل فنادق اوكرانيا

تتيح فنادق كييف أشكال إقامة وخدمة وترفيه متنوعة فيما بينها، وكذلك الحال بالنسبة للأسعار، ومن ثَم هي ذات دور محوري في مكانة السياحه في كييف شأنها شأن المقومات الأخرى، فيما يلي اخترنا لكم أفضلها.   

اعرض الفنادق موقع وجهات
السياحه في كييف

كاتدرائية القديسة صوفيا

كاتدرائية تاريخية ومن أشهر معالم السياحه في كييف ، تعود للعام 1037م وهي مصنفة ضمن قوائم التراث العالمي لليونيسكو، ويتمتع المبنى بجمال معماري أخَّاذ، كما يُزين بأبراج مرتفعة تعلوها القباب الذهبية، بجانب مئات اللوحات والجداريات ومخططات الفسيفساء الملون، كما تشتمل على جرس ضخم، ويتقدمها ساحة خضراء بديعة مجهزة بممرات للتنزه وأرائك للجلوس.

السياحه في كييف

كاتدرائية القديس فلاديمير

التألق السياحي للكتدارئية يرتكز على فن العمارة البيزنطي الجميل الذي شُيدت الكنيسة وفقًا له، وعلى ما تحتضنه من جداريات مُذهبة ولوحات فنية ومنحوتات وتماثيل أثرية، وكذلك على مجموعة الحدائق الكبيرة التي تحيط بالمكان، والتي تسمح بقضاء أوقات سعيدة من السكينة والراحة وسط مناظر طبيعية ساحرة.

السياحه في كييف

البوابة الذهبية

مما يجعل هذا المكان على رأس قوائم اماكن سياحية في اوكرانيا التاريخية عمره الممتد للقرن الحادي عشر، حينما شُيّد حصنًا عسكريًا منيعًا يحول دون سقوط كييف بيد الأعداء والغزاة، الأمر الذي يجعله أحد أهم روافد التعرف على تاريخ أوكرانيا كلها، من ناحية أخرى تتحلق حول بقايا الصحن مجموعة متنوعة من المتاجر المتخصصة في بيع التذكارات والمنتجات الشعبية والتراثية، من بينها الأزياء والملابس، فضلًا عن ساحات الزهور البرية التي تسمح بالتنزه واستنشاق الروائح العطرية الجميلة.

السياحه في كييف

نصب الوطن الأم

معلم من معالم سياحة أوكرانيا الشهيرة ومن اماكن السياحه في كييف المُستحقة للزيارة، حيث يتشكل من تمثال ضخم ومرتفع بأمتار كثيرة مقارنةً مع تمثال الحرية الأمريكي، صُنع هذا التمثال من مادة التيتانيوم تخليدًا لذكرى انتصار الإتحاد السوفيتي بالحرب العالمية الثانية على جيوش ألمانيا النازية، ثم افتتح بجواره في العام 1995م متحفًا لعرض مجموعة من الأسلحة والوثائق ومقتنيات الجنود الذين شاركوا في الحرب، كما أن وقوع النُصب داخل فيكتوري بارك المتنزه الأكبر بالمدينة والمطل على نهر دنيبر الساحر يساعد في الاستمتاع بجولة تنزه هادئة وسط أجواء وطبيعة خلابة.

السياحه في كييف

ساحة الاستقلال اوكرانيا

جوهرة السياحه في كييف يتباهى بها الأوكرانيون أمام الزوار ويُقدمونها على أنها أهم اماكن سياحيه في كييف العاصمة، ذلك لأنها ساحة المدينة المركزية التي شهدت على كافة الأحداث السياسية والاجتماعية والثقافية والفنية التي مرت على البلاد منذ نشأتها، فضلًا عن احتضانها مجموعة رائعة من المعالم السياحية، منها الشلال والنوافير الست وعمود الاستقلال المُشيد كنُصب تذكاري، وقد أسهمت تلك المكانة التاريخية والأهمية الشعبية في استغلال الساحة حاليًا في إقامة الحفلات والعروض والفاعليات والمهرجانات الحية بصفة مستمرة، كما خُصص أحد أركانها لعروض الصوت والضوء المتطورة بشاشات عرض حديثة.

السياحه في كييف

قصر مارينسكي

هو الآن المقر الرسمي لرئيس الجمهورية الأوكراني، ولكنه بالأساس أحد القصور الملكية التي يرجع تاريخها للعصور الوسطى، ولهذا جاءت عمارته على الطراز الباروكي تحمل كل تفاصيل الفخامة والأسطورية والأناقة، فضلًا عن التزين بمجموعات متنوعة من اللوحات والأعمال الفنية لكبار فنانيّ أوكرانيا قديمًا وحديثًا، يُفتتح القصر في مواعيد محددة للزوار كأحد معالم السياحه في كييف كما تُقام في حديقة القصر الفسيحة والمهيبة العديد من الفاعليات والحفلات والأنشطة الترفيهية للجمهور.

السياحه في كييف

قصر مزيهيريه

أحد معالم السياحه في كييف الواقعة على ضفة نهر دنيبر، وكان في السابق مقرًا لرئيس الجمهورية المخلوع “فيكتور يونوكوفيتش”، وقد حولته السلطات لواحد من مزارات السياحه في كييف للتدليل على حجم الفساد المالي والإداري الذي كان مستشري خلال فترة حكمه، وحقيقة الدهشة هي رد لفعل الأول عند دخول لما يتسم به من مظاهر البذخ الشديدة، فإلى جانب عمارته الأسطورية؛ فإنه أيضًا مُزين بآلاف المعروضات والتحف والأنتيكات الفنية باهظة الأثمان والجميلة، كما يلحق به ملعب جولف ونادي فروسية باسطبلات ومرابض للخيول وملاعب تنس وميدان رماية ومهبط طائرات مروحية ومزرعة نعام، ويحيط كل ذلك مساحات ممتدة من الحدائق الغناء.

السياحه في كييف

حديقة هريشكو الوطنية

سُميت بهذا الاسم تخليدًا لعالم النباتات “ميكولا هريشكو”، وهي بمثابة محمية طبيعية تحتضن مئات الأنواع من النباتات والزهور من بينها النادر والغريب، إلى جانب عدد كبير من فصائل وأنواع الحيوانات والطيور المُستقدمة من بيئات أوكرانيا المختلفة، من ههنا تصبح الحديقة واحدة من أبرز الاماكن السياحيه في اوكرانيا للعوائل تحديدًا، خاصةً مع تجهيزها بما يلزم من مرافق الخدمة الأساسية، مطاعم وكافيهات، مناطق ألعاب وترفيه للأطفال.

السياحه في كييف

أوبرا أوكرانيا

أحد رموز السياحه في كييف الثقافية والفنية؛ فمبنى الأوبرا تحفة فنية معمارية أسطورية، تعود بالزوار لعصور النهضة الأوروبية في القرون الوسطى، حيث القباب المرتفعة والزخارف والنقوش الزاهية الألوان، من ناحية أخرى لهذه الأوبرا شهرتها الفنية المزدهرة في كل أنحاء العالم، حيث يستضيف المسرح هنا سنويًا أهم وأشهر فرق البالية والأوركسترا السيمفوني من كل الدنيا لتقديم العروض الكلاسيكية الراقية، يستقبل مدخل الأوبرا حديقة غناء رائعة وفسيحة، تضم تماثيل وشلالات اصطناعية، كما أنها مجهزة بعدد كبير من المطاعم والمقاهي.

السياحه في كييف

المتحف الوطني للفنون

واحد من أبرز وجهات السياحة في كييف المعرفية، فهو يعود تاريخيًا للعام 1897م حينما آثر عاشق الفنون الأوكراني “بوهدان خانينكو” على نفسه تشييد صرح فني يعبر عن تألق أوكرانيًا حضاريًا وثقافيًا، مما يدل على المتحف ذو أصالة فنية تراثية عريقة، أما المعروضات؛ فهو يشتمل على تشكيلة من مئات المنحوتات والتماثيل واللوحات والرسومات والخزفيات والقلائد والتمائم المعدنية التي صممها وعمل عليها أشهر الفنانين الأوكرانيين التارخيين والمعاصرين.

السياحه في كييف